أرشيف المدونة

كيف تختار الشهادة/الزمالة المهنية المناسبة لك؟

يقبل اليوم الكثير من الشباب والشابات المهتمين بالاستثمار في مستقبلهم المهني على تحسين مهاراتهم وتعزيز قدراتهم  للمنافسة على النجاح والتميز، وهذا يحصل بالعزم على الجلوس لاختبار زمالة مهنية ملائمة اضافة الى الخبرة والعمل بجدية. ولكن، يتردد بعضهم عند اختيار البرنامج

Tagged with: , , , , , ,
أرسلت فى تطوير مهني

تخصصات المالية والمحاسبة

تصلني الكثير من الأسئلة التي تشير إلى وجود تشويش كبير عند الحديث بين التخصصات الإدارية، وبين التخصصات المالية تحديدا. لذا رأيت طرح تدوينة سريعة على أمل أن تكون مفيدة وواضحة. لا أود الدخول إلى مقارنة مباشرة بين تخصصي المحاسبة والمالية،

Tagged with: , ,
أرسلت فى محاسبة للمحاسبين, محاسبة ومالية, تطوير مهني

القيمة السوقية وأحاديث السوق

تتجاوز “القيمة السوقية” لسوق الأسهم 1.4 تريليون ريال، بينما تبلغ “القيمة العادلة” لسهم شركة ما 76 ريالا، غير أن “قيمة” تلك الصفقة الأخيرة بلغت بضعة ملايين فقط! يفتقد الحديث عن تقدير قيمة الأصول والصفقات كثيرا من الدقة، ويبدأ سوء الفهم

Tagged with:
أرسلت فى محاسبة للمحاسبين, محاسبة ومالية, اقتصاديات وطن, تطوير مهني

زميل سعودي .. «فاخر»: ب (الزمالة المهنية)

تأتي السيارات في نسخ “عادية” وفي نسخ أخرى “فاخرة”، مثلها مثل كثيرٍ من المنتجات الأخرى. كذلك السعودي الذي يحصل على تأهيل وزمالة مهنية في تخصصه، فهو كالمنتج الفاخر. غير أن هذا التميز لا ينفع فئة محدودة فقط (مثل الغني التاجر

Tagged with:
أرسلت فى إدارة وتحفيز, التحفيز الذاتي, تنمية ومجتمع, تطوير مهني

الوظائف الحكومية والاستقرار الحقيقي

الوظائف الحكومية…مازالت جذابة!  يبحث بعض الشباب عن الوظائف الحكومية أملاً في الاستقرار والأمان الوظيفي. وعلى الرغم من أن وظائف القطاع الخاص تحظى بالمزيد من عوامل الجذب إلا أن سعي الجهات الحكومية لاستيعاب أعداد أكبر من الوظائف مساهمةً في حل مشكلات

Tagged with:
أرسلت فى إدارة وتحفيز, تطوير مهني

العطاء الموازي .. هدية للوطن

تتجلى الهدايا في الأعياد والمناسبات، بها تُعزز المحبة وتُجدَد ملامح الود وطرق الحب. ومن أكثر الهدايا موضوعية العطاء الذي يأتي طوعاً واختياراً ويكون محل حاجة المُهدى إليه، ومن أعظمها ما يكون للوطن. اليوم الوطني ليس مجرد مناسبة تتذكر فيها الشعوب

Tagged with:
أرسلت فى إدارة وتحفيز, تنمية ومجتمع, تطوير مهني

التأهيل المهني والاحتراف .. فرص للجميع

سُئل بعد محاضرته من أحد الشباب بعفوية “وهو مدير عربي محترف في شركة أجنبية” كم راتبك؟! رد بصوت هادئ: “40 ألفا” وأكمل مبرراً: “وقعت شركتي عقدا محليا، وكان شرط التعاقد أن توكل المهمة لمدير محترف مؤهل في تخصصه ولهذا حضرت”.

Tagged with:
أرسلت فى كيرفكري, التحفيز الذاتي, تطوير مهني

أدخل إيميلك هنا لإرسال رابط مقالنا الجديد لك

انضم 2٬815 متابعون آخرين

انستقرام
من الغريب أن تحاول بيع منتج يكتب عليه: (ليس له أي فائدة!) وعلى الرغم من ذلك ينجح.. وكم راقصت منطلقا من أفراحٍ ومن نغمٍ...
واليوم أراقص في مكاني شوكا وهجرانا.. #لندن هذا الصباح "الجز" متعة، بس حوسة شوي...
  • القيمة المكتملة في التنفيذ وليس الكلام الذي يشبه الأفكار ولا الأفكار التي تشبه الكلام. 10 hours ago
  • يعتقد بأن فكرته هي أثمن مافي الكون: "كانوا يراقبونني، سرقوني ونفذوها!" - الكون (يتكون) من أفكار منفذة و(يعج) بمليارات النسخ الغير منفذة. 10 hours ago
  • RT @Maaalnews: لائحة القيمة المضافة .. النسخة الأولى maaal.com/archives/20170… 12 hours ago
  • RT @SAlzamam: لفت نظري في قراءة سريعة لمسودة لائحة ضريبة القيمة المضافة للاخ طلال هنا مشكوراً عدم ذكرها اعفاء للسلع الأساسية!! https://t.c… 1 day ago
  • ياسلام..القلب لا يستحق جائزة موظف الشهر بل موظف الحياة كلها.. twitter.com/f9oo/status/88… 2 days ago
التفكير وسيلة ( أم غاية؟) و هو أساس التغيير و حافز الإنجاز و السبب الحيوي الطبيعي للإبداع. وقود التقدم الذي يحيي التأثير فيأتي الإنتاج. التفكير مخرج المشاكل و حل المعضلات و به تخطط المشاريع و ترسم المخططات و تعبر الأنفس عن دواخلها و تعالج ما تكتنز الأدمغة من الكم اللا محدود من المعلومات. بالتفكير نستقل، و تُصنع الخصوصية و يظهر عقل الإنسانية و يعمل كما يجب أن يعمل. شعلة التفكير الأولى: مشاهدة..وقراءة..
سَعادَتُك إنعِكاسُ أفكارك!