تمارين و ألعاب التفكير: فوائد و لكن ليس للذكاء

أشارت مجلة التايم بأن آخر البحوث تنفي علاقة التمارين و الألعاب بزيادة مستوى الذكاء، أو بالتأثير الإيجابي على مستويات الوعي أو أساليب معالجة المعلومات في الدماغ. الدراسة التي اعتمدت على بيانات و اختبارات لما يزيد عن 11 ألف مشارك، تلمح بأن الإعلانات المصاحبة للتمارين الذهنية و ما يدعى ألعاب الذكاء هي عى الأرجح من الدعاية الإستغلالية المجانبة للصواب، و التي تستغل سعي العامة لأهداف غير عملية كرفع معدلات الذكاء لمحاولة الكسب فقط بدون تقديم قيمة حقيقة هنا.

و لكن، نفس الدراسة، أشارت إلى أن كل مجموعات المشاركين تفوقت في التمارين التي قامت بها بعد عدد معين من التجارب، و هذا لا يفسر بإرتفاع مستوى ذكائهم و إنما بإثبات فعالية الممارسة و التكرار في الوصول إلى التفوق. فقد أصبح المشاركون أكثر إحاطة بالإجراء، و اكتسبوا سرعة في التعامل معه، و قلت معدلات الأخطاء مع كل محاولة منفذة. مما يؤيد مقولات كهذه: “التكرار يعلم الشطار” و “الممارسة توصل للكمال”.

تلخص الفائدة هنا بأن التمارين ضرورية فعلا لمن لا يجد الفرصة لتنشيط بعض مهارات التفكير. كذلك، يجب الحذر من الإعلانات التجارية التي توهم بوجود ألعاب أو تمارين ترفع مستوى الذكاء لمجانبتها الصواب على الأرجح. و الاهم من ذلك، يظهر جلياً الآن أن على من يريد إجادة مهارة معينة، أو فن خاص، أو حتى قدرة معينة، عليه بالممارسة و لا غير الممارسة، فهذا مثبت بالتجارب و من أكثر الوسائل فعالية لإجادة الجديد من المهارات و السلوكيات.

Advertisements
حول

Contributor

أرسلت فى كيف نفكر, كيرفكري, التحفيز الذاتي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أدخل إيميلك هنا لإرسال رابط مقالنا الجديد لك

انضم 2٬815 متابعون آخرين

انستقرام
من الغريب أن تحاول بيع منتج يكتب عليه: (ليس له أي فائدة!) وعلى الرغم من ذلك ينجح.. وكم راقصت منطلقا من أفراحٍ ومن نغمٍ...
واليوم أراقص في مكاني شوكا وهجرانا.. #لندن هذا الصباح "الجز" متعة، بس حوسة شوي...

خطأ: لم يستجب تويتر. يُرجى الانتظار بضع دقائق وتحديث هذه الصفحة.

التفكير وسيلة ( أم غاية؟) و هو أساس التغيير و حافز الإنجاز و السبب الحيوي الطبيعي للإبداع. وقود التقدم الذي يحيي التأثير فيأتي الإنتاج. التفكير مخرج المشاكل و حل المعضلات و به تخطط المشاريع و ترسم المخططات و تعبر الأنفس عن دواخلها و تعالج ما تكتنز الأدمغة من الكم اللا محدود من المعلومات. بالتفكير نستقل، و تُصنع الخصوصية و يظهر عقل الإنسانية و يعمل كما يجب أن يعمل. شعلة التفكير الأولى: مشاهدة..وقراءة..
سَعادَتُك إنعِكاسُ أفكارك!
%d مدونون معجبون بهذه: