لا تقل طفشان أو مكتئب و إنما أنظر و أبتعد!

عبارات بسيطة، تذكرها، فكر بها، و لا تنسى أن السلبية سهم ساقط تستطيع أن تبتعد عنه بخطوتين، فقط: أنظر إليه و ابتعد عنه!

أحرص على العطاء لغيرك، و ليس لك وحدك دائما.

استقل عن افكارك، و أجعلها ثروة تستخدمها و لا تستخدمك.

لا تصنف سلوكياتك تبريرا كقولك: (مرة في العمر) و (بالنادر أسويه) و لكن صنفها حذرا كمقاومة قول (متعود عليه) و (الظروف كذا)

تعلم شغل الوقت، و أستغله، سافر خلاله و لا تجعله فضاء مقلق.

اترك مشاعر الذنب، و ليكن ضميرك مرجع و مذكره  و مرشد و ليس آله توبيخ و عقاب ذاتي.

مواجهه الصعوبات و المواقف، خير لك من التعود على الهرب.

حاول الوصول للتوازن و التنويع، وزع إهتماماتك و ثرواتك العاطفية، تأتيك السعادة من كل مكان.

لا تجعل سعادتك انعكاسا لتصرفات الاخرين.

شارك (بعض) الأخرين بمشاكلك، عرض صفحات كتابتك لبعض الهواء النقي، حتى لا تلتصق في بعضها.

استزرع السعادة، و أستثمر فيها، و أصنعها، فهي لن تباع جاهزة إطلاقا.

لتكن أمالك (معقولة) و طموحاتك (عالية)، و الطريق إلى ذلك: معرفة و عمل.

تعلم تجاهل السلبيات، و طرد الأحزان، و تجنب التأزم!

ابحث و أدخل الى النطاق الأفضل دائما و تعلم مهارة الخروج السريع من النطاقات السيئة و السلبية.

Advertisements
حول

Contributor

أرسلت فى كيرفكري, التحفيز الذاتي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أدخل إيميلك هنا لإرسال رابط مقالنا الجديد لك

انضم 2٬811 متابعون آخرين

انستقرام
من الغريب أن تحاول بيع منتج يكتب عليه: (ليس له أي فائدة!) وعلى الرغم من ذلك ينجح.. وكم راقصت منطلقا من أفراحٍ ومن نغمٍ...
واليوم أراقص في مكاني شوكا وهجرانا.. #لندن هذا الصباح "الجز" متعة، بس حوسة شوي...
  • @m_alalwan @ahmed_fin هي درجات بين استخدامنا للتردد والتوقع، الناجح يتوقع ويعمل، الفاشل يتردد ولا يعمل، والفيلسوف يتوقع ويتردد...ولا يعمل :) 16 hours ago
  • بسبب تحديات سوق التجزئة ستكثر عروض التقسيط (بعضها بلا عمولة).. وهذا يضمن للبائع علاقة ربحية دائمة، وللمستهلك (صرف) دائم! 16 hours ago
  • بالانتظار twitter.com/stats_saudi/st… 1 day ago
  • RT @Reem_ksh: هنا اختصرت اهم التغييرات في التحول من المعايير المحاسبيه السعوديه الى الدوليه #سوكبا #محاسبه https://t.co/Wm5t7JFzaM 2 days ago
  • RT @__1w: @TalalAlmaghrabi @TalalJDB معليش الشباب مشغولين بخطوط اديل !! الخطوط السعودية لا تنوع طرق الدخل من قطارات و باصات وغيرها !! سلم… 2 days ago
التفكير وسيلة ( أم غاية؟) و هو أساس التغيير و حافز الإنجاز و السبب الحيوي الطبيعي للإبداع. وقود التقدم الذي يحيي التأثير فيأتي الإنتاج. التفكير مخرج المشاكل و حل المعضلات و به تخطط المشاريع و ترسم المخططات و تعبر الأنفس عن دواخلها و تعالج ما تكتنز الأدمغة من الكم اللا محدود من المعلومات. بالتفكير نستقل، و تُصنع الخصوصية و يظهر عقل الإنسانية و يعمل كما يجب أن يعمل. شعلة التفكير الأولى: مشاهدة..وقراءة..
سَعادَتُك إنعِكاسُ أفكارك!
%d مدونون معجبون بهذه: